جريدة مرايا

الحقيقة كما يجب

وفاء أنور تكتب: احذروا عصاهم المسحورة

إن متغيرات ذلك العصر ، ومستجداته التي تم استحداثها بهدف إغراقنا في بحورها باسم عولمة بغيضة ، كهؤلاء الذين صنعوها ، وقدموها إلينا على أنها أعظم هداياهم لنا أصبحت تزعجنا ، وتؤرقنا جميعًا .

في الماضي كان التغيير يسير بخطوات بطيئة ، وهذا كان يمكننا بالطبع من التقاط أنفاسنا ، ويمنحنا فرصة كاملة للتفكير فيما يعرض علينا ، حقًا لقد كنا ننعم في الماضي بالكثير من الهدوء ، والسلام .

والآن كما ترون صخب كبير ، وفوضى باتت تصاحبنا ، وترهقنا ، هناك العديد من التطبيقات التي تنهمر علينا تباعًا ، لتقوض بسرعتها حركتنا ثم تدفع بنا للدوران في مدارها بشكل شبه إجباري .

إن كان في حصولنا على الحرية المطلقة ضمان لسعادتنا ماكانت هناك ضوابط ، ومحاذير شرعها الله في جميع الديانات ليحمي بها هؤلاء المؤمنين بها !

ليس كل جديد سيء ، وليس كل حديث جيد . نجاحنا في الحفاظ على قيمنا ، وعاداتنا مرهون بقدرتنا على مواجهة طوفان المتاح بحساب النفس ، بحسن الاختيار ، والانتقاء .

حان الوقت لكي نفيق من غفلتنا ، آن الأوان أن نتوقف قليلًا لنفكر فيما يحاط بنا ويحاك لنا ، علينا ألا ننخدع ببريق عصاهم المسحورة ، علينا ألا نمنحهم الفرصة تلو الأخرى لكي ينجحوا في مهمة الإيقاع بنا .

حول كاتب البريد