آخر الأخبار

هل حان الوقت لعودة صرح الصناعة العربى المشترك مع مصر

المشاهدات 29
وقت القراءة:1 دقيقة, 1 ثانية

 

كتب / درى موسى

لقد أنشئت الهيئة العربية للتصنيع فى مصر عام ١٩٧٥ بتعاون مشترك مع كلا من :

  • مصر ، السعودية، الإمارات، قطر .

وكانت تتبعها ٩ مصانع عسكرية تنتج منتجات عسكرية بجانب سلع ومنتجات مدنية وكان الهدف هو بناء قاعدة تصنيع وتطوير دفاع عسكرى مشترك ولكن للأسف الشديد أعطت المملكة العربية السعودية ودولة الإمارات ودولة قطر اسهمها لمصر وقيمتها ١.٨ مليار دولار عام ١٩٩٣ لتصبح الهيئة بعدها مملوكة بالكامل للحكومة المصرية.

وتطورت الهيئة وزادت أصولها وزادت مصانعها واصبحت حاليا ١٢ مصنعا بعد أن كانت ٩ مصانع بالإضافة إلى المعهد العربى للتكنولوجيا.

  • وتطورت كافة الصناعات الحربية والمدنية بها واصبحت صرحا صناعيا كبيرا وخاصة بعد أن تولى الفريق / عبد المنعم التراس رئاسة الهيئة.

وانتى اتسائل وأوجه هذا التسائل لكافة الدول العربية!!

  • لما لا يعود التصنيع الدولى العربى المشترك تحت مظلة الهيئة العربية للتصنيع التى بدأت تنافس بصناعتها المتقدمة المتطورة اغلب الصناعات على مستوى العالم عسكرية كانت أم مدنية.

  • كما إننى اتسائل كذلك واقول لما لا تتوحد الرؤى بين الهيئة العربية للتصنيع ووزارة الإنتاج الحربى!!

  • اننا اليوم نتوسع بقوة نحو دفع عجلة التنمية فى ظل وجود القيادة السياسية الواعية الحالية.

فلما لا تتوحد الرؤى.

ولما لا يعود الاتفاق والدعم الدولى العربى للتصنيع تحت مظلة الهيئة العربية للتصنيع التى حققت العديد من النجاحات خلال الفترة الماضية.

Happy
Happy
0 %
Sad
Sad
0 %
Excited
Excited
0 %
Sleepy
Sleepy
0 %
Angry
Angry
0 %
Surprise
Surprise
0 %

اترك تعليق