جريدة مرايا

الحقيقة كما يجب

نساء سعوديات تعمل فى ورشة لتصليح السيارات في جدة

نساء سعوديات تعمل فى ورشة لتصليح السيارات في جدة
تعمل سعوديات جنباً إلى جنب مع الرجال في ورشة لتصليح السيارات في جدة بعد أربع سنوات فقط على السماح للنساء بالقيادة في المملكة، اقتحمن عالم الميكانيك الذين كان أيضاً حكراً على الرجال.
وبحسب تقرير لفرانس برس، قررت ورشة بيترومين إكسبريس الواقعة على ساحل البحر الأحمر في غرب السعودية تطبيق التوجه الذي تدفع في اتجاهه الحكومة لجهة فتح مجالات العمل أمام الرجال والنساء في القطاعات المختلفة.
ولم يخل الأمر من صعوبات واجهتها النساء المعنيات لدى دخولهن مجالًا يهيمن عليه الذكور في كل أرجاء العالم، وبشكل أكبر بطبيعة الحال في المملكة المحافظة.
وتتحدث الميكانيكيات لوكالة فرانس برس عن الأشهر الأولى في الوظيفة التي أثارت لديهن شكوكا وقلقا بينما تعرضن أحيانا لسوء معاملة من بعض الزبائن.

حول كاتب البريد