ندوة “الأمراض الفيروسيه المشتركه بين الإنسان والحيوان”

ندوة “الأمراض الفيروسيه المشتركه بين الإنسان والحيوان”

المشاهدات 28
وقت القراءة:1 دقيقة, 42 ثانية
— فى كلمتها الأفتتاحية للندوة أعربت ماجدة عشماوى مدير مركز النيل للإعلام على أن “للحيوانات دائما وعلى مدار التاريخ دور فى حياة الإنسان اما للحماية وللمجد الشخصى أو للتنقل أو كمصدر غذائى أو للتربية المنزلية وعلى الوجه الأخر فإن الحيوانات تعتبر خزان للعدوى ووسيلة للانتقال لأكثر من ٢٠٠ مرض معدى تعرف بالأمراض المشتركة بين الانسان والحيوان والحفاظ على صحة الإنسان ” جاء ذلك من خلال الندوة التى نظمها مركز النيل للاعلام بالسويس الهيئة العامة للاستعلامات حول الأمراض الفيروسية المشتركة بين الإنسان والحيوان بالتعاون والتنسيق مع مديرية الطب البيطرى ومديرية الشئون الإجتماعية إدارة شئون المرأة وإدارة الخدمة العامة حاضر فيها دكتور طارق كمال زكى مدير عام مديرية الطب البيطرى بالسويس بحضور دكتورة مرفت مكاوى مدير قسم الإرشاد بمديرية الطب البيطرى ودكتورة دينا احمد العصرة ودكتور وئام عطيه بقسم الإرشاد بالمديرية.
— وقد تحدث دكتور زكى حول الأمراض الفيروسية المشتركة بين الإنسان والحيوان وأهمها مرض الكلب وهو فيروس حاد وفتاك يصيب الحيوانات وذات الدم الحار يصيب الجهاز العصبى ويؤدى إلى ظهور أعراض عصبيه وانتقال العدوى من خلال العض او تلوث الجروح العاب أو أنسجة الحيوانات المصابه المسببه بالفيروس وعرض اعراض داء الكلب وكيفية المعالجة وحذر على عدم خياطه أو ضمادة الجرح لانه يؤدى إلى السرعه فى تكاثر الفيروسات المتبقيه فى الجرح
—كما أشار دكتور زكى إلى فيروس الحمى المالطيه مرض البروسيلا وهو مرض معدى يصيب الأبقار والجاموس وينتقل للإنسان وطرق نقل العدوى والأعراض وأعراض الإصابة عند الإنسان والعلاج والوقاية وأشار إلى أمراض فيروسية عديده منها الطاعون والحمى الصفراء وحمى الوادى المتصدع وحمى غرب النيل وانفلونزا الطيور والجمرة الخبيثة والدرن وعرض مسببات هذة الفيروسات وقابلية العدوى وطرق الانتقال للإنسان والأعراض عند الإنسان وعند الحيوان وكيفية الوقاية من هذة الفيروسات
— كما أشارت دكتورة مكاوى على دور الطب البيطرى فى السويس من خلال التحصينات الدورية للمزارع الجاموس والأبقار والطيور من خلال فريق متدرب من البيطريين خاصة فى القطاع الريفى واشارت إلى ان الوحدات البيطرية بالجنايبن تقدم الخدمات لجميع المواطنين حيث تمتد الوحدات من الآلبان والمشروع حتى حدود الإسماعيلية
— وتحدث دكتور عطية على اهمية الطب الوقائى بالطب البيطرى وحصر القطاع الريفى لمزراع الدواجن والتأكد من خلوها من الأمراض المعديه خاصة انفلونزا الطيور حيث الوقائع خير من العلاج
Happy
Happy
0 %
Sad
Sad
0 %
Excited
Excited
0 %
Sleepy
Sleepy
0 %
Angry
Angry
0 %
Surprise
Surprise
0 %
Share

اترك تعليق