صلاح أبو سالم الشاعر الصحفي المنسي

المشاهدات 20
وقت القراءة:1 دقيقة, 24 ثانية

بقلم د. إبراهيم خليل إبراهيم

الشاعر والصحفي صلاح أبو سالم من مواليد 30 أكتوبر عام 1932 بمركز منوف بمحافظة المنوفية وهو الأكبر ما بين ٧ أشقاء هم اللواء أركان حرب محمد رحمه الله واللواء مهندس عبده والعقيد جمال والأستاذة الدكتورة فريال وشوقيه ونادية أبو سالم رحمهما الله.
تعلم صلاح أبو سالم في مدارس منوف وكتب أول ديوان شعر بخط يده بعنوان عش البلابل وهو لم يتجاوز 14 سنة وبعد حصوله على الثانوية العامة التحق بكلية الآداب قسم الاجتماع جامعة القاهرة وتخرج عام ١٩٥١ وعمل في وزارة الزراعة وبعد سنة تركها وعمل بالصحافة حيث التحق بجريدة الجمهورية التي كان يراسلها وتنشر أشعاره .
في عام ١٩٥٧ تزوج الشاعر والصحفي صلاح أبو سالم من فوزية الليثي التي كان يشاهدها كل يوم وهى تستقل معه الأتوبيس من شارع قدري بالسيدة زينب في طريقهما للعمل ورزقهما الله وفي عام 1958 رزقهما الله بأشرف وفي العام التالي بإيمان .
في عام 1963 تم اعتماد الشاعر والصحفي صلاح أبو سالم مؤلفا بالإذاعة وتجاوز عدد أغنياته التي كتبها المائة ومنها على حسب وداد غناء عبد الحليم حافظ ودوبني دوب غناء فايزة أحمد وتحت العنباية غناء عبد اللطيف التلباني وعابد المداح غناء محمد قنديل وياصبر أيوب غناء محرم فؤاد وسالمة ياسلامة غناء محمد رشدي كما نشر 3 قصص روائية وكان بصدد نشر ديوان الشعري الأول الذي كتبه بخط يده ولكن لم يمهله القدر حيث توفى يوم 3 يناير عام 1971 عن عمر يناهز 38 عاما وكان فى وداعه الموسيقار محمد عبد الوهاب والفنان عادل مأمون والموسيقار محمد الموجى والفنان محمد رشدى.
بعد 4 سنوات على وفاة الشاعر والصحفي صلاح أبو سالم توفيت زوجته عن عمر يناهز 38 عاما أيضا وكانت وفاتها في مكة المكرمة بالأراضي السعودية ودفنت بجوار قبر السيدة خديجة رضى الله عنها بعد أن أدت مناسك الحج .

Happy
Happy
0 %
Sad
Sad
0 %
Excited
Excited
0 %
Sleepy
Sleepy
0 %
Angry
Angry
0 %
Surprise
Surprise
0 %

اترك تعليق