جريدة مرايا

الحقيقة كما يجب

د.ابورغيف يرعى الأحتفالية المركزية لتخرج طلبة مدارس معارف بغداد الدولية ويشيد بالطلبة المتميزين والتنظيم العالي ..

تصوير / أدهم يوسف
أعرب الوكيل الاقدم لوزارة الثقافة والسياحة والآثار د. نوفل أبورغيف عن اعتزازه بما تبذله وتحققه مدارس معارف بغداد الدولية على المستوى العلمي والتربوي مما انعكس بشكل واضح على مستوى الطلبة وعلاماتهم المتقدمة، مشيدًا بالجهود الحثيثة للكوادر التدريسية والادارية لجميع المدارس التي تحقق نسباً عاليةً في النجاح.
جاء ذلك في كلمته خلال الاحتفال الذي أقامته إدارة هذه المدارس بمناسبة تخرج دورة جديدة من طلابها للعام الدراسي 2021-2022 حيث انطلقت فعاليات التخرج بحضور وزير التخطيط الدكتور خالد بتال والممثل الاقليمي لمدارس معارف الدولية السيد أحمد_زكي أولاش ومدير عام مدارس معارف في بغداد السيدة وفاء شرباتي ومدير مدرسة معارف بغداد في زيونة الاستاذ علي البياتي .
وبيَّنَ د.ابورغيف في كلمته، أن الاحتفاء والاشادة بهذا المستوى المميز للمدرسة ولطلابها يتسق تماماً مع الشعار الذي رفعناه في وزارة الثقافة والسياحة والآثار( لأن_الطفولةَ_مستقبلنا)على مدى سنوات متتالية مؤكداً أن الاهتمام بالتنشئة الصحيحة هو البوصلة الأمثل في الظروف التي يعيشها بلدنا العزيز ، وأن من حق الجميع أن يفتخر بمثل هذه الصروح التربوية المميزة وأن هذا الاحتفال وأمثاله يعدُّ استكمالاً لمخرجات وأعمال (المؤتمر الدولي الأول_للطفولة_في_العراق) الذي انعقد برعاية وزارة الثقافة وبالتعاون مع نقابة المعلمين العراقيين و هيأة رعاية الطفولة في العراق ومركز أبن حيان للدراسات والبحوث تحت عنوان(حماية الطفولة مسؤولية الجميع).
وفي ختام الحفل الذي تضمن تقديم فعالياتٍ فنية ومعزوفات وقصائد شعرية وعروض للأفلام المشاركة في المؤتمرات المحلية والدولية لطلبة مدارس معارف في بغداد، شارك السيد الوكيل الأقدم بتقديم الهدايا التذكارية الى ادارات معارف بغداد والى الطواقم التدريسية والتربوية المتميزة، وكان مسك الختام منح شهادات التخرج الى الطلبة المتخرجين لدورة هذا العام وتوثيق هذه الاجواء عبر الصور التذكارية مع المتخرجين حيث أعرب د.نوفل ابورغيف عن سعادته الغامرة وهو يقف بين الصفوة المتميزة من طلبتنا الأعزاء بناة المستقبل والوجوه الواعدة التي تشكل أضافةً نوعيةً إلى رصيدنا التربوي و الثقافي و المعرفي متمنيًا أن يشهد الواقع التربوي نهضةً حقيقيةً شاملةً تلبي الطموح والتطلعات المرجوة.

حول كاتب البريد