آخر الأخبار عرب وعالم

“خلافات داخل المطبخ الحمساوي”

المشاهدات 60
وقت القراءة:1 دقيقة, 55 ثانية
أفادت مصادر في حماس أن كبار مسؤولي الحركة انتقدوا التصريح الذي أدلى به رئيس المكتب السياسي لحركة حماس إسماعيل هنية بشأن قائمة حماس أمام المجلس التشريعي الفلسطيني.
وبحسب تصريح هنية لوسائل الإعلام في 1 نيسان ، فإن قائمة حماس تتضمن “رسائل وتلميحات” مهمة ، خاصة فيما يتعلق بالقدس.
يقول أعضاء الحركة إن الوقت قد حان لوضع “الرسائل والتلميحات” جانبًا والتحول إلى واقع عملي.
فمنذ فترة طويلة يتجاهل هنية وباقي قياداته العناصر الناشطين في الضفة الغربية الذين يعانون في ظل الاحتلال ونظام السلطة الفلسطينية. بدلا من ذلك ، يستثمر قادة حماس كل جهودهم ومواردهم في أجهزة الحركة في غزة.
فيما تعكس تصريحات إسماعيل هنية رئيس المكتب السياسي لحركة حماس بشأن خوض الانتخابات التشريعية الفلسطينية بقائمة وطنية موحدة، محاولة من الحركة الإسلامية لتجنب أي خسارة في الاستحقاق القادم، رغم الخلافات التي لا تزال قائمة داخلها حول هذه المسألة.
وقال هنية في مقال نشرته صحيفة “القدس” المحلية إن الحركة تسعى إلى “قائمة وطنية موحدة تضم أوسع طيف سياسي وطني على قاعدة الحفاظ على الثوابت الوطنية”.
ولم يكشف هنية تفاصيل إضافية حول القائمة والفصائل المرشحة للانضمام إليها، لكنه قال إن القائمة يجب أن تستند على “قاعدة الحفاظ على الثوابت الوطنية، متمثلا ذلك بوثيقة الوفاق الوطني ومخرجات اجتماع الأمناء العامين”.
وكان رؤساء الفصائل الفلسطينية (الأمناء العامون) قد اجتمعوا في سبتمبر 2020، في بيروت ورام الله عبر تقنية الفيديو كونفرنس، وأصدروا وثيقة عرفت باسم “الوفاق الوطني” وتضمنت تمسكهم بهدف “إقامة الدولة الفلسطينية كاملة السيادة على حدود 1967”.
وتوافقوا على ضرورة “التأسيس لنظام سياسي ديمقراطي واحد، وسلطة وقانون واحد، على قاعدة التعددية السياسية والفكرية، والتداول السلمي للسلطة من خلال الانتخابات الحرة والنزيهة وفق مبدأ التمثيل النسبي الكامل”.
وأضاف رئيس المكتب السياسي لحركة حماس أنه سيتم عقب الانتخابات تشكيل حكومة وحدة وطنية “يشارك فيها الجميع حتى تلك القوى التي لم تشارك في انتخابات المجلس التشريعي” المقررة في مايو المقبل.
وأشار هنية إلى ضرورة أن تتولى حكومة الوحدة الوطنية المنشود تشكيلها “إدارة باقي مراحل العملية الانتخابية، والإشراف على إزالة كل رواسب الانقسام، وبناء مسار لمصالحة داخلية حقيقية تشمل الجميع”.
ويأتي ذلك فيما لا يزال الخلاف قائما بين أعضاء المكتب السياسي لحركة حماس، الذين لم يخفوا رغبتهم في خوض الانتخابات بقائمة فردية.
وقال موسى أبو مرزوق القيادي في حركة حماس إن “تشكيل قائمة مشتركة مع فتح والفصائل يلغي الانتخابات، ولا يجعل هناك خيارات للشعب الفلسطيني، ونحن مع خيارات الشعب الفلسطيني، وسنلتزم بالنتائج مهما كانت ونكرر مستعدين لتشكيل حكومة وحدة وطنية بعد الانتخابات.
Happy
Happy
0 %
Sad
Sad
0 %
Excited
Excited
0 %
Sleepy
Sleepy
0 %
Angry
Angry
0 %
Surprise
Surprise
0 %

اترك تعليق