مــــــــــــرايـا

الحقيقة كما يجب

تخفيض لقاح كورونا لأفريقيا مع بداية الموجة

المشاهدات 231
شارك
  •  
  •  
  •  
  •  
  •  
  •  
  •  
  •  
  •  

وقت القراءة:1 دقيقة, 25 ثانية
بداية ظهور أزمة حقيقية تواجة القارة الإفريقية في مكافحة فيروس كورونا المستجد ضربة قوية، بعدما أعلنت مديرة منظمة الصحة العالمية في إفريقيا، ماتشيديسو مويتي، أن دول القارة السمراء سيحصلون على جرعات من اللقاحات المضادة لكوفيد-19، أقل بنسبة 25 في المئة مما كان متوقعا بنهاية العام وعدم وجود العدالة فى توزيع اللقاحات على الدول الفقيرة وتقليل نصيب الدول من المصل وبالأخص افريقيا ينذر بكارثة قادمة حيث أن معظم الدول الأفريقية تعانى من البنية التحتية للاخدمات الصحية عند قدوم ألجائحة المتوقعة وسيطرة شركات الأدوية العالمية على المصل وتحكم بعض الدول المنتجة على اللقاح من أجل تتطعيم اكبر عدد من شعبها والسياسية المتبعة هى انا اولا مبداء الانانية فى جائحة عالمية
أعلنت وزراة الصحة عن بدأ تصنيع لقاح كورونا الصيني “سينوفاك” في مصر، على أن يتم إنتاج أول جرعة منه داخل مصانع الشركة القابضة للمستحضرات الحيوية واللقاحات (فاكسيرا).
وتطمح مصر لإنتاج 40 مليون جرعة من هذا اللقاح بنهاية 2021، ونقل تكنولوجيا تصنيعه بالكامل إلى مصر، واستثمار ذلك الإنتاج في تحقيق اكتفاء ذاتي من اللقاحات، وتصدير الفائض وتكنولوجيا التصنيع لدول عربية وإفريقية.
وبنجاح مصر في إنتاج “سينوفاك”، تكون أول دولة إفريقية تقوم بتصنيع لقاح مضاد لـ”كورونا” محليا
.
وقالت مصادر مسئولة بوزارة الصحة إن مصر تسعى لتصنيع لقاح “أكسفورد أسترازينيكا”، وستشمل تجهيزات مصنع “فاكسيرا” في 6 أكتوبر خطوط إنتاج مخصصة له إلى جانب لقاح “سينوفاك
وأوضحت مصادر حكومية أن مصر تسعى لأن تكون قدرتها الإنتاجية للقاحات كورونا أواخر العام الجاري 100 مليون جرعة، على أن يتم التوسع بكميات أكبر بعد انتهاء الدراسات الجارية على 3 لقاحات مصرية.
ولفتت المصادر في حديثها إلى وجود مباحثات لاستكشاف إمكانية تصنيع أنواع أخرى من “اللقاحات الأجنبية” في مصر، مشيرة إلى أن من بينها لقاح “سبوتنيك في”، وجارى التحضير لاتفاقات ستبرمها مصر قريبا مع شركات عالمية وستعلن عنها في حينها
Happy
Happy
0 %
Sad
Sad
0 %
Excited
Excited
0 %
Sleepy
Sleepy
0 %
Angry
Angry
0 %
Surprise
Surprise
0 %

شارك
  •  
  •  
  •  
  •  
  •  
  •  
  •  
  •  
  •