جريدة مرايا

الحقيقة كما يجب

بناء دولة حقيقية المرور العامة أنموذج الإصلاحات

بقلم الكاتب و السياسي المستقل باسل الكاظمي : بغداد
ان جميع المؤشرات والمعطيات تشير ان مديرية عام المرور اللواء طارق اسماعيل غير في خارطة مديرية المرور العامة بالأتجاه الصحيح وبالطرق القانونية
والذي عجز عنه الكثير من المدراء
وأن مشروع ألأصلاح ليس بالهين وخصوصا بوجود منتفعين وحيتان الفساد الذين امتدت. جذورهم سنوات طويلة وأن بوجود الشخصيات الوطنية امثال اللواء طارق ستنهار عروش الفاسدين اليوم العراق في احوج الظروف الى الشخصيات الوطنية والمهنية و النزاهة نقطة الانطلاقة في الدولة الحقيقية عندما تم اختيار الشخص المناسب في المكان المناسب امثال مدير عام المرور اللواء طارق أنموذج من جانب اخر قال الكاظمي ان جميع المؤشرات والمعطيات تشير إن مدير المرور العام اللواء الحقوقي طارق اسماعيل حسين
جهود متميزة وانسيابية عالية في انجاز معاملات المواطنين وخلية نحل كبيرة بعد الجهود المباركة للسيد
مدير المرور العام اللواء الحقوقي طارق اسماعيل الذي استطاع وفي مدة وجيزة من تحقيق الكثير من الانجازات التي يشار اليها بالبنان يساعده في ذلك كوادر المديرية من الضباط والمنتسبين الاكفاء في تذليل لكل الصعاب التي تواجه المواطن أو المراجع الذي لديه معاملة مرورية وذلك بمهنية عالية واسلوب حضاري متميز ورائع الامر الذي خفف من كاهل المواطنين وقلل حلقات الروتين القاتلة التي تثقل وتتعب المراجع
فألف تحية حب واحترام لهكذا أمثلة وطنية تعمل بصمت ومحبة ومنهم السيد اللواء الحقوقي طارق اسماعيل مدير المرور العام

حول كاتب البريد