جريدة مرايا

الحقيقة كما يجب

الكاتب “ابراهيم محمود هايس” ينتهي من كتابة رواية «الإنسان ونعمة النسيان»

كتب – عبد الفتاح طارق
قال الكاتب إبراهيم محمود هايس في روايته الجديدة النسيان نعمة ليس فقط لأنه يمنح العقل مساحة لإعادة ترتيب أوراقه للعمل بصورة أفضل، ولكن لأنه يحاول عدل كفة ميل الإنسان نحو الاحتفاظ بالذكريات السيئة والمخيفة أكثر من الذكريات السعيدة،وهو ما يجعل البعض أكثر عرضة للإصابة بالاضطرابات النفسية والاكتئاب. فلولا النسيان لمات الإنسان لكثرة ما يعرف.
لمات من تخمة الهموم والعذاب والأفكار التى تجول فى رأسه كما أوجز الأديب السعودى عبد الرحمن منيف. وأهمية الدراسة الكندية لا تكمن فقط فى إلقاء الضوء على الدور الكبير الذى يلعبه النسيان فى سلامة الإنسان الذهنية وتحسين قدراته على تعلم الجديد عن طريق التخلص أولا بأول من المعلومات غير المستخدمة.
وقال الكاتب «ابراهيم محمود هايس» : أنا حاصل علي ثانوية عامة، وعمري 27عام، ومن أبناء قرية “غرانيج” التابعة لمحافظة دير الزور بسوريا.
وأكد الكاتب «هايس » : أن الكتابة هي أفضل المواهب التي من الممكن أن يمتلكها إنسان ويلزمها الكثير من المعرفة والخيال الواسع الخلاق، وترتبط الكتابة إرتباط إلزامي بالقراءة.

حول كاتب البريد