الإصرار والعزيمة لبلوغ النجاح الساحق في الحياة

المشاهدات 137
وقت القراءة:1 دقيقة, 24 ثانية

 

كتب الشاب العراقي ديفيد سالم شمعون :

يسعى الكثيرون لتحقيق النجاح، لكن النجاح ليس بالأمر السهل أو مسألة حظ، بل يحتاج الجهد والوقت لتحقيقه والوصول إليه، ويتطلب تَحمُّل الفشل والمشاكل التي قد يتعرّض الإنسان لها، ومواجهتها، والتغلب عليها، وهناك العديد من الطرق التي تساعد على النجاح، والتي يجب أن يسلكها الشخص حتى يحقق النجاح ويغيّر حياته للأفضل طرق النجاح التواصل الفعال يتميّز الإنسان الناجح بقدرته على التواصل مع الآخرين بفعاليّة، ويمتلك أسلوباً رائعاً في التحّدث عن إنجازاته، فبإمكانه التحدث عن ذلك بإيجاز ولباقة وثقة، وبشكل يجذب الآخرين ويكسب احترامهم وإعجابهم وثقتهم، إلى جانب قدرته في إقناع الآخرين بأفكاره، بل وجعلهم يؤمنون بها أيضاً يعدّ التخطيط الجيد من أساسيات النجاح، فالإنسان الناجح يخطط ليومه في الليلة السابقة، ويعمل على الالتزام بخطته لتحقيق ما يريد، فمن الطبيعي الانحراف عن الأهداف عند انعدام وجود خطة فعّالة ومدروسة، ومن السهل تضييع الوقت عند عدم التخطيط بشكل جيّد صفات الإنسان الناجح الثقة في النفس يدرك الإنسان الناجح أهميته وقيمته في مجتمعه، ويثق في المهارات التي لديه ويفتخر بها، بحيث يجد في نفسه ما يستحق القيادة، فهو يؤمن بقدرته على قيادة نفسه والآخرين، و لديه رؤيته ومهمته الخاصة في الحياة، ويسعى دائماً لتحقيق أهدافه، ويتجنب كل الأمور غير الضرورية التي تشتته عن ذلك الرغبة في التعلّم باستمرار يحرص الإنسان الناجح على التعلم من كل شخص وكل موقف يواجهه ويستغل كل تجربة لتطوير نفسه، كما أنه لا يخجل من اعترافه بجهله وعدم معرفته ببعض الأمور، ويسعى لتعلمها والبحث عنها الاهتمام بالصحة العامة يضع الناجح صحته وسلامة جسده في ضمن أهم أولوياته، فهو يحرص على تناول الطعام الصحيّ، والذي يوفر له الطاقة اللازمة لأداء مهامه بفعالية، وممارسة التمارين الرياضية بانتظام، كما يستغل وقت التمرين للتركيز بالتفكير، والتخطيط لحياته وخطواته القادمة

Happy
Happy
0 %
Sad
Sad
0 %
Excited
Excited
0 %
Sleepy
Sleepy
0 %
Angry
Angry
0 %
Surprise
Surprise
0 %

اترك تعليق