جريدة مرايا
أخر الاخبار مقالات

أدخلوا التاريخ من باب العظماء


مقال ل/ ياسر الشرقاوي
جاءت ما يسمى بثورات الربيع العربي وفق مخططات تغيير خريطة الشرق الأوسط او خلق شرق إوسط جديد وفق تعبير كونداليزا وما هو الارسم مخططات استعمارية صليبية لتفتيت الشرق الاوسط وبالتحديد المنطقة العربية وخاصة وسط غياب فكري وتوحد عربى للوقوف في وجه هذا التخطيط الا ان الكثير من العرب وقعوا بل وشاركوا في هذا الفخ الغربي الصهيوني فانهارت العراق وتفكك جيش كبير خسره العرب وتمزقت سوريا ونحن الان في ليبيا وانقسام ابنائها على بعضهم البعض وكأنهم لا يدركون صالح امتهم وكل هذا والمخطط الصهيوني لت يظهر في الصورة او يظهر على استحياء مادام العرب والمسلمين ليسوا في حاجة اليه فالحروب تستعر والخلافات على اشدها لكن بين الحين والحين يحرك عصاه السحرية كي تحرك العواصف اذا ما هدأت وهذا مايسمى بالحروب الصفرية او حروب الجيل الرابع فلا يخسر المعتدي او يتكلف شيئا او الحرب بالانابة وقد وجد المخطط الصهيوني بغيته في اطماع اردوغان الذي يحلم باعادة امجاد العثمانيين فأخذ يتدخل هنا وهناك فتارة في العراق واخرى في سوريا وها هو الان يشعل النيران في ليبيا ولا اعلم ان كان يعلم او لا يعلم ما نهاية هذا الحلم فالكثيرون كانت نهايتهم على عتبان احلامهم ان لم يتسلح الحلم بتفكير وتدبر ودراسة اهداف ونتايج تحركاته وفي دراسة التاريخ عبرة وعظة نسى كم ظالم وطامع كيف كانت نهايته ونسي ان مصر مقبرة الغزاة ونسى عظمة المصريين والجنود والجيش المصري الذي أركع وأذل قادة الأتراك وهو على مشارف عاصمتهم وفي عقر دارهم فهل يحلم أردوغان بتحقيق حلمه دون أن يظهر له الكابوس المصري يبدد ىيحطم اماله الواهية فما يفيده اذا عاد يجر أذيال الخيبة والهزيمة فما ضره ان حافظ على جيشه جيش اسلامي رشيد داخل بلده بدلا من الطموح والسعي خلف سراب لاوجود له وان يكون دمية تحركه اياد صهيونية عالمية لن يستفاد الا دمار جيشه وكسر كرامته واذلاله كسابق عهد اجداده والعجيب انه يستخدم بعض الاصوات الاخوانية من الخارجين عن الدولة انصاف الاعلاميين يمتدحون بطولاته الزائفة طامعين في عطاياه محرضين ضد بلادهم ولا انسى ان اذكرهم بموقف الوطني الفنان العظيم محمود مرسي عام ٥٦ بتركه انجلترا لاشتراكها في العدوان على مصر ذاكرة التاريخ لا تنسى الوطني وغير الوطنى بل ان الاخوان يلعبون على ضعف ذاكرة البشر لكن التاريخ لا يترك شيئا ولا احدا ولا موقفا فكان الاولى بهؤلاء المنتفعين الابواق الفارغة ترك سلطان غافل بدلا من العودة بالخيبة عندها لن ينفع حديث فقد اغلقت عليهم الأرض وضاقت فقد باعوا بالرخيص وهذه من صفات الاغبياء فالوطن لا يعادله شييء سوى التضحية من اجله بالغالي والنفيس وارى عودة اردوغان الذي يغامر في أخر الدنيا وهو عايد يجر اذيال الخيبة والهزيمة من ليبيا التي لا يعلم انها شقيق مصر وامن مصر وأهل مصر لم يقرأ العلاقة بين الشقيقين والمصاهرة والرحم التي تجمع الدولتين ساعيا خلف بعض التافهين الذين يبيعون اوطانهم من أجل حفنة من الدولارات او منصب واقول لاهل ليبيا اليس فيكم رجل رشيد وللسراج الذي ذهب يستقوى بالغرباء في احتلال بلاده ونهب ثرواته من اجل اطماعه في منصب او غيره ومن يعاونه من شياطين الانس الذين لا يرجون لبلادهم استقرارا وامنا وسلاما وندايى لاهل ليبيا ومواطنيها الشرفاء كونوا يدا واحدة من اجل مستقبل بلادكم من اجل مستقبل أبنائكم وادخلوا التاريخ من باب العظماء ولا تخرجوا منه من باب الجبناء

مقالات ذات صلة

خروج 10 حالات كورونا من حجر اسنا بعد تعافيهم من بينهم حالة ولادة قصيرية وطفلتها رضا

منال حسانين

العالم الجليل يتألق فى الزيارة المنتظرة فى قرى اسنا جنوب الأقصر

منال حسانين

مؤلفة “كوكب لونه بينك”: الكتاب يروي أزمات المرأة في مجتمعها الذكوري.. ولماذا تترك “الجمل بما حمل” وتعيش في كوكبها الوردي

جريدة مرايا

نشكركم علي المشاركة